ابتكارات عربية

بالتعاون مع حكومة 01: صدور تقرير دولي حول التكنولوجيا الحكومية وأزمة كورونا

تقرير جوف تِك وكوفيد-19
11 أغسطس, 2021

أسهمت منصة حكومة 01 في إعداد تقرير دولي جديد تناول دور تكنولوجيا القطاع الحكومي في التعامل مع أزمة كوفيد-19. وحمل التقرير عنوان "تطوير تكنولوجيا القطاع الحكومي خلال كوفيد-19: كيف ساعدت التقنيات".

وصدر التقرير، الذي أتى ضمن سلسلة مَعنية بالتكنولوجيا الحكومية، عن قسم التكنولوجيا الحكومية في شركة "ديب نوليدج أنالتيكس" (Deep Knowledge Analytics) في المملكة المتحدة والمتخصصة في الأبحاث والتحليلات حول التكنولوجيا المتقدمة.

وخصص التقرير، الذي صدر هذا الأسبوع باللغة الانجليزية، قسمًا لتقديم شركة حكومة 01 باعتبارها أول منصة عربية مُتخصصة في الابتكار الحكومي. واستعرض خدماتها المُتنوعة مثل الاستشارات وأنظمة إدارة الابتكار، وأكاديمية حكومة 01 التي تُوفِّر خدمات التدريب والتعليم ومُختبرات الابتكار، ومنصة حكومة 01 التي انطلقت في عام 2013 وتُتيح قاعدة بيانات ثرية تضم نحو ألفي من مُمارسات وتوجهات الابتكار الحكومي حول العالم.

وأعرب الدكتور سعيد الظاهري، الشريك المُؤسس في حكومة 01، عن اعتزازه بمُشاركة حكومة 01 في إعداد التقرير الدولي الجديد حول التكنولوجيا الحكومية خلال أزمة كوفيد-19. وقال الظاهري: "يُعد صدور التقرير اعترافًا دوليًا وشهادة بدور حكومة 01 في تحليل توجهات الابتكار الحكومي خلال أزمة الجائحة العالمية وقبلها وتتويجًا لعملها الدءوب على مدار سنوات عبر القصص اليومية المقروءة والمرئية والتقارير الدورية المُتخصصة ومُختبرات الابتكار".

تقرير تطوير التكنولوجيا الحكومية وكوفيد-19

مثَّلت منصة حكومة 01 أحد المصادر الرئيسة في تقرير "تطوير التكنولوجيا الحكومية أثناء أزمة كوفيد-19"

وأبرز تقرير "تطوير التكنولوجيا الحكومية خلال كوفيد-19" منصة كوديسك (CoDesk) التي أطلقتها شركة حكومة 01 استجابةً لجائحة كورونا، وصُممت خصيصًا لتمكين قادة وموظفي القطاع الحكومي من العمل والابتكار وإدارة الفِرق في عصر ما بعد كوفيد-19. 

ولفت الظاهري إلى إدراج التقرير منصة "كوديسك" ضمن أبرز ابتكارات قطاع الأعمال والمجتمع في دولة الإمارات الرامية لمُعالجة تحديات أزمة كوفيد-19. وقال أن المنصة الناشئة أثبتت بالفعل كفاءتها كمساحة فعّالة لتنظيم مُختبرات الابتكار الافتراضية وإدارة فِرق العمل عن بُعد، وقدَّمت نموذجًا عمليًا للابتكار في عصر ما بعد كوفيد.

وسلَّط التقرير الضوء على أفضل حلول التكنولوجيا الحكومية الجديدة التي استهدفت خصيصًا مُعالجة تداعيات جائحة كوفيد-19 في مجالات متنوعة مثل الرعاية الصحية والمدفوعات الرقمية والتباعد الاجتماعي والخدمات العامة والمُشاركة المُجتمعية والأعمال والمجتمع. كما تطرق إلى التقنيات القائمة بالفعل التي توسع استخدامها استجابةً لتحديات الجائحة ودور التكنولوجيا الحكومية في عالم ما بعد الجائحة.

تقرير تطوير التكنولوجيا الحكومية وكوفيد-19

اختار تقرير "تطوير التكنولوجيا الحكومية خلال كوفيد-19" منصة "كوديسك" مثالًا لابتكارات الأعمال لمُعالجة تحديات العمل والابتكار

وشمل التقرير أربع عشرة دولة منها الإمارات وعُمان والسعودية والمغرب وإستونيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وسنغافورة والصين. وعلاوة على دور التكنولوجيا الحكومية أثناء الأزمة، حلل تقرير "تطوير التكنولوجيا الحكومية خلال كوفيد-19" مُؤشرات الاقتصاد الكلي والدلائل ذات الصلة بتكنولوجيا القطاع الحكومي، وقدّم نظرةً شاملة على واقع كل دولة من ناحية الإنفاق على الأبحاث والتطوير ومُعدل استخدام الإنترنت، ومُؤشر فعالية الحكومة الصادر عن البنك الدولي، وكذلك مُؤشرات المشاركة الإلكترونية والبنية التحتية للاتصالات كما وردت في مسح الأمم المتحدة للحكومة الإلكترونية.

وجاءت مُشاركة حكومة 01 إلى جانب مؤسسات أخرى من بينها دائرة الصحة في أبوظبي، والهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي، ووكالة التنمية الرقمية في المغرب، وشركة "جوف مايند" (GovMind) الألمانية للبيانات والتكنولوجيا الحكومية، وشركة "آي تي- جراد" (IT-GRAD) الروسية المُتخصصة في الحوسبة السحابية، بالإضافة إلى شركة "وين سوليشونز" (Win Solutions) الفرنسية لحلول التكنولوجيا.